تخطى إلى المحتوى

من نحن

نحن مجموعةٌ من السَّيِّدات نَجتمعُ للصَّلاة طَوال أربعينَ ساعةً مُتواصلة أيّام ١٤ و١٥ و١٦ من كلّ شهرٍ، ونُقدِّم صلاتنا من اجل الكهنة والرهبان ومن اجل ثباتهم وقداستهم في الدعوة. ومن اجل ازدياد الدعوات في الكنيسة بشكل عام وبشكل خاص في العائلة الرهبانية للكلمة المتجسد.

اتُريد ان

تُصلي من

أجل

الدعوات؟

المصلين في العالم

0
المصلين في العالم
0
دول اشتركت هذا الشهر
0
دول غطت ال 40 ساعة هذا الشهر

المصادر والمواد

البابا يوحنا بولس الثاني

إن مستقبل الدعوات هو في يد الله، ولكنه بطريقة ما هو في أيدينا أيضًا. الصلاة هي قوتنا: معها لن تنقص الدعوات، والدعوة الإلهية لن تذهب سدى."

القديسة تريزا الطفل يسوع

كم مرة اعتقدت أن العديد من النعم غير العادية التي أغدقني بها الله، أدين بها لنفس متواضعة، لن أقابلها إلا في السماء!".

القديس بيوس العاشر

"كل دعوة كهنوتية تأتي من قلب الله، ولكنها تمر في قلب الأم"

فولتون شين

"هل يمكننا أن نتوقع أن نتلقى، إذا لم نسأل؟ ربما هناك مئات الآلاف من الدعوات مُعلقة من السماء بحبال حريرية، والصلاة هي السيف الذي سيقطعها."

اكتب لنا

    مواقع العائلة الرهبانية
    العائلة الرهبانية على مواقع التواصل الاجتماعي
    مواقع كاثوليكية اخرى